عظام رضيع مخبأة وسط مقبرة تستنفر السلطات.تفاصيل

منابربرسس

استنفرت المصالح الأمنية بمدينة العراش عناصرها إثر العثور على بقايا عظام طفل رضيع مخبأة بقبر شخص آخر، بمقبرة مولاي علي بوغالب، بالمدينة المذكورة.

وحسب ما أوردته مصادر محلية، فقد عثر بعض العمال المكلفين بتنظيف وصيانة المقبرة ضمن برنامج أوراش، على بقايا عظام طفل ملفوفة بقطعة قماش أبيض، ومدسوسة داخل قبر يعود لشخص آخر.

وأضافت ذات المصادر أن العمال أصيبوا بدهشة بالغة عند العثور على العظام المذكورة، ليقوموا بربط الاتصال بالسلطات المحلية، التي حضرت إلى عين المكان مرفوقة برجال الشرطة.

هذا، وقد قامت فرقة من الشرطة العلمية والتقنية بمعاينة العظام ومسح المحيط الذي كانت مخبأة به، لاستجلاء جميع المعطيات والأدلة التي قد تحيل على الشخص أو الأشخاص المتورطين في إخفائها بعين المكان.

وموازاة مع ذلك، فتح تحقيق لتحديد ظروف وملابسات هذه الواقعة، تحت إشراف النيابة العامة المختصة.

مصدر. أكادير 24

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى