الشاب عبدالواحد جبران رئيس مجلس دار الشباب بوشنتوف …ديناميكية فعالة نحو الرقي بالعمل الجمعوي بتراب عمالة مقاطعات الفداء مرس السلطان .

بقلم / أحمد أموزك ،

عندما تذكر العمل الجمعوي بدار الشباب بوشنتوف تنقلك ذاكرتك للوضع الحالي لهده الدار التي تحولت إلى فضاء رحب مفتوح في وجه جميع الفاعلين الجمعويين .
فمنذ إنتخاب الشاب ” عبدالواحد جبران ” رئيسا لمجلس دار الشباب بوشنتوف ، حتى جعلت في حلة جديدة و فتحت ابوابها لمختلف الفاعلين الجمعويين .
ف ” عبدالواحد جبران ” كرس جزءا هاما من حياته لخدمة الميدان الجمعوي ، منذ نعومة أظافره .
حيث إنخرط ” جبران ” في الميدان الكشفي ، كقائد برتبة ” جرموز ” ، إلى أن أصبح قائدا محليا و دواليك داخل الميدان الكشفي .
للشاب ” جبران ” نظرة خاصة في تدبير أمور مجلس الدار « إنفتاح كبير نحو الجمعيات المحلية و فروع الوطنية منها ، ما جعله يحظى بثقة أغلب الفاعلين الجمعويين داخل دار الشباب بوشنتوف ، ليتم إنتخابه رئيسا لمجلس الدار » .
” عبدالواحد جبران ” شاب لا يكل ولا يمل من خدمة الاخرين ….رجل ميدان بامتياز ….شاب طموح …. شاب ذو افكار ناجحة …..له نظرة ثاقبة للامور ” .
فمن خلال لقاء ” منابر بريس ” باغلب الفاعلين الجمعويين ، الذين عبروا لنا عن كامل رضاهم عن خدمات ” عبدالواحد جبران ” « نعم التدبير و التسيير الشفاف داخل مجلس الدار » .

إغلاق