عاجل .استشهاد مراسلة الجزيرة شيرين أبو عاقلة برصاص حي في الرأس من جيش الاحتلال

أعلنت وزارة الصحة الفلسطينية استشهاد الزميلة مراسلة الجزيرة شيرين أبو عاقلة برصاص جيش الاحتلال الإسرائيلي خلال تغطيتها لاقتحامه مخيم جنين.

وأضافت الوزارة في تصريح على صفحتها بفيسبوك أن الزميلة شيرين أصبيت برصاص حي في الرأس، بينما أصيب الصحفي علي السمودي برصاص حي في الظهر ووضعه مستقر حتى الآن

وكانت الزميلة شيرين أبو عاقلة ترتدي سترة الصحافة أثناء استهدافها من قبل جيش الاحتلال الإسرائيلي.

وقامت قوات الاحتلال بمنع محاولات إنقاذ الزميلة شيرين إذ أفاد شهود عيان لتلفزيون فلسطين أن قوات الاحتلال اطلقت الرصاص عليهم أثناء محاولتهم انقاذ الزميلة شيرين.

وشيرين أبوعاقلة من الجيل الأول من المراسلين الميدانيين لقناة الجزيرة، إذ التحقت بالقناة عام 1997، أي بعد عام من انطلاقها وطيلة ربع قرن كانت أبوعاقلة في قلب الخطر لتغطية حروب وهجمات واعتداءات الاحتلال الإسرائيلي على الشعب الفلسطيني في الأراضي المحتلة.

ولدت شيرين أبوعاقلة عام 1971 في مدينة القدس المحتلة. وهي حاصلة على درجة البكالوريوس في الصحافة والإعلام من جامعة اليرموك بالمملكة الأردنية الهاشمية.

وكلات

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى