إطلاق سراح “وكالين رمضان” في مقهى بالدار البيضاء

أفاد مصدر مطلع بأن جميع الموقوفين، اليوم الأربعاء، بمقهى وسط مدينة الدار البيضاء، أثناء إفطارهم دون موجب شرعي نهار رمضان، قد أُطلق سراحهم.

وقد جرى الاستماع إلى جميع الموقوفين في محاضر رسمية وإطلاق سراحهم، على أن توافي النيابة العامة بمحاضر على شكل معلومات قضائية.

وجاء تحرك المصالح الأمنية بعد رصد دعوات على مواقع التواصل الاجتماعي وشبكات التراسل الفوري من أجل الالتحاق بالمقهى للراغبين في الإفطار في نهار رمضان، وذلك ما استوجب التحرك الأمني بتعليمات من النيابة العامة تطبيقا للقانون.

وسجل مصدر هسبريس أن الدعوات المطالبة بتجميد تطبيق الفصل 222 من القانون الجنائي هي دعوات لإنكار العدالة، مشددا على أن المناهضين لتطبيق هذا الفصل المجرم للإفطار العلني في نهار رمضان عليهم الترافع من أجل تغيير القانون أمام الهيئات المكلفة بالتشريع وليس أمام المصالح المكلفة بإنفاذ القانون.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى