اعتقال “محامية مزيفة” أثناء محاولتها مغادرة التراب الوطني

أوقفت عناصر الشرطة القضائية بمدينة طنجة سيدة مغربية للاشتباه في تورطها في قضية تتعلق بانتحال صفة ينظمها القانون واستعمالها في النصب والاحتيال، بعدما ادعت أنها “محامية”.

وتشير المعطيات المتوفرة حول هذا الموضوع إلى أن توقيف المشتبه فيها تم داخل مطار ابن بطوطة بطنجة، بعد تقديم شكايات ضدها من قبل ضحاياها الذين “أوهمتهم بكونها محامية”.

وحسب ما ورد في إحدى الشكايات، فإن المعنية بالأمر نصبت على أحد ضحاياها في مبلغ 80 مليون سنتيم، بعد أن أقنعته بأنها ستساعده في الحصول على أوراق الإقامة بالديار الإسبانية.

وتبعا لذلك، جرى اقتياد المشتبه فيها إلى مركز الشرطة، حيث وضعت تحت تدابير الحراسة النظرية قبل إحالتها على النيابة العامة المختصة التي قررت متابعتها في حالة سراح، رغم ثبوت الأفعال المنسوبة إليها واعترافاتها الجزئية خلال التحقيق.

وأثار هذا الإجراء استنكار عدد من المشتكين وضحايا المعنية بالأمر، والذين طالبوا السلطات باتخاذ الإجراءات اللازمة في حق المشتكى بها لمنع عودتها إلى الديار الإسبانية حيث تقيم.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى