تلميد هاجم مؤسسة تعليمية ابو قاسم الشابي بواسطة سيف.هاكيفاس اوفين

وخلق الحادث، وفق مصادر عليمة، حالة من الهلع في صفوف أطر وتلاميذة ثانوية أبي القاسم الشابي، ثم اختفى عن الانظار، قبل أن يسلم نفسه للشرطة.

واضافت المصادر أن التلميذ الغاضب من التنمر عليه، سلم نفسه للشرطة، يوم الثلاثاء الماضي، بعد أن فر لوجهة مجهولة لمدة تقارب ثلاثة أسابيع.

بعدها، تم وضع التلميذ تحت تدابير الحراسة النظرية، في أفق تقديمه للعدالة.

هداجي ايوب مراكش منابربريس

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى