حقيقة وفاة أوردوغان ..تشعل منصات التواصل والشرطة تتدخل

بدأت السلطات التركية إجراءات قانونية ضد 30 شخصا بسبب سلسلة من التدوينات على “تويتر” تتحدث عن وفاة الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان.

وافادت الشرطة، في بيان أصدرته امس الأربعاء، أنها فتحت التحقيق معهم بسبب نشرهم منشورات باستخدام هاشتاغ يحتوي على كلمة “أولموش” باللغة التركية، والتي تترجم تقريبا إلى عبارة “يقال إنه ميت”.

وأوضح البيان أنه “تم التعرف على ثلاثين شخصا وبدأت الإجراءات القانونية اللازمة ضدهم”.

وبينت الشرطة أن المشتبه فيهم الـ30 يواجهون إجراءات قانونية بزعم نشرهم “معلومات مضللة ومحتوى احتياليا”، بالإضافة إلى إهانة أردوغان

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى