ماء العينين ..حكومة أخنوش ضعيفة منذ بدايتها ومؤشرات ضعفها كثيرة ستزداد بروزا مع الأيام.

أكدت أمينة ماء العينين، عضو المجلس الوطني لحزب العدالة والتنمية أن حكومة أخنوش ضعيفة، منبهة إلى أنها ارتكبت أخطاء استراتيجية في ظرفية حساسة جعلت الناس يخرجون للشوارع للتظاهر ظاهريا ضد فرض جواز التلقيح.

وكتبت ماء العينين في تدوينة على حسابها في الفيسبوك:”حكومة أخنوش حكومة ضعيفة منذ بدايتها، ومؤشرات ضعفها كثيرة ستزداد بروزا مع الأيام، علما أنها كباقي الحكومات تحتاج لمهلة معقولة لالتقاط أنفاسها ومباشرة عملها، غير أن طلب مهلة لا يعني عدم تنبيهها إلى أخطاء استراتيجية في ظرفية حساسة جعلت الناس يخرجون للشوارع للتظاهر ظاهريا ضد فرض جواز التلقيح بما هو قرار متسرع وغير مدروس، غير أن الاحتجاج يمتد إلى أمور كثيرة تنبئ عن اعتمال احتقانات وجب الانتباه إليها والتعامل معها بكياسة وتعقل واحتكام للدستور والقانون”.

وأضافت القيادية في حزب المصباح:”يبدو أن كيفية ممارسة حزب العدالة والتنمية للمعارضة في الوضعية التي هو فيها اليوم، تحظى باهتمام أكبر من الإهتمام بممارسة الحكومة لاختصاصاتها ولأحزاب الأغلبية لأدوارها.

وأشارت ماء العينين إلى أن “حزب العدالة والتنمية هو من يختار شكل معارضته ومضمونها، ويحدد أولوياته الداخلية والخارجية في مرحلة تحتاج منه انكبابا على مشروعه السياسي، قراءة ومراجعة وتجديدا، لأن السياسة في المغرب في حاجة إليه، ولذلك حتى لو بدا أن هناك تقاطعا في الموقع السياسي مع أطراف وقوى تكن العداء لحكومة أخنوش لدواعي مختلفة، فإن حزب العدالة والتنمية سيظل مستقلا واعيا برهاناته متأنيا في إنجاح أهدافه”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى