سنة حبسا نافذا لعشريني من أجل ترويج ‘القرقوبي” وتسلمه بوصفة طبيىة صورية بشيشاوة

قررت الغرفة الجنحية التلبسية بالمحكمة الإبتدائية بإيمنتانوت، يوم أمس الإثنين، عدم مؤاخذة شخص متهم من أجل جنحة التزوير في شهادة طبية و20/04/2021التصريح ببراءته منها، وبمؤاخذته من أجل حيازة واستهلاك وترويج مواد معتبرة مخدرة وتسلم مواد معتبرة مخدرة بوصفة طبيىة صورية ومحاولة ذلك، وعقابه بسنة واحدة حبسا نافذا وغرامة نافذة قدرها 4000 درهم مع الصائر والاجبار في الادنى.

وتعود تفاصيل القضية، حينما تمكنت عناصر الفرقة الإقليمية للشرطة القضائية التابعة لأمن شيشاوة، من إلقاء القبض على شخص يقطن بمدينة مراكش، وبحوزته كمية مهمة من الأقراص المهلوسة ووصفات طبية مزورة، وذلك على مستوى شارع الحسن الثاني بمدينة شيشاوة.

ووفق مصادر مطلعة، فالموقوق المدعو “ع. غ” البالغ من العمر 26 سنة، متورط في تزوير وصفات طبية واستعمالها لدى الصيدليات بكل من شيشاوة وسيدي المختار من أجل اقتناء الأقراص المهلوسة، والتي تحمل (الوصفات) اسمه العائلي والشخصي وتؤكد إصابته بمرض مزمن يستدعي تناول هذه الأودية التي هي عبارة عن أقراص مهلوسة “قرقوبي”.

هذا وأثناء تفتيش المتهم عثرت بحوزته على حوالي 130 قرص من مخدر “القرقوبي” التي جرى اقتنائها من الصيدليات وإعادة بيعها للمدمنين على تناول هذا النوع من المؤثرات العقلية، حيث تم اقتياده الى مركز الشرطة القضائية والإستماع إليه في محضر قانوني وفق المنسوب اليه، قبل وضعه رهن الحراسة النظرية بأمر من النيابة العامة المختصة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى