86 مؤسسة صحية في استعداد لعملية التلقيح ضد كوفيد-19 بهده المدينة

يبلغ عدد المؤسسات الصحية المعبأة من لدن المندوبية الإقليمية للصحة بازيلال ، لاحتضان عملية التلقيح المرتقبة ضد وباء (كوفيد-19)، 86 مؤسسة صحية موزعة على كافة جماعات تراب الإقليم.

وتمت تعبئة 86 مؤسسة صحية تتوزع بين مراكز صحية ومستوصفات بكافة جماعات تراب الإقليم البالغ عددها 44 جماعة ترابية، وذلك بهدف ضمان تغطية شاملة للقاح لفائدة ساكنة الإقليم.

وحسب مصادر صحية ، أن السلطات الصحية عبأت أيضا بعض الفضاءات العمومية لاحتضان هذه المحطة المفصلية من قبيل القاعة المغطاة بمدينة ازيلال ودمنات مشيرا إلى أن أطقما طبية وتمريضية متكاملة ستسهر على هذه العملية في كل جوانبها.

وفي هذا الصدد، تمت تعبئة الوسائل والتجهيزات اللوجستيكية اللازمة لاستقبال جرعات اللقاح ضد كوفيد-19، من قبيل مستودعات التخزين الجاهزة، على اعتبار أن اللقاح يحتاج إلى درجة حرارة معينة وظروف تخزين خاصة، بالإضافة إلى أماكن استقبال المستفيدين من هذا اللقاح.

وعلى صعيد آخر، عقدت السلطات الإقليمية والصحية ، عدة اجتماعات ماراطونية لإنجاح عملية التلقيح كوفيد-19 و ضمان تغطية شاملة على مجموع ساكنة الإقليم، كوسيلة ملائمة للتحصين ضد الفيروس والتحكم في انتشاره.

وفي نفس السياق ، أصدر صاحب الجلالة الملك محمد السادس، نصره الله، تعليماته السامية للحكومة قصد اعتماد مجانية التلقيح ضد وباء كوفيد 19 لفائدة جميع المغاربة.

وتنبع هذه الالتفاتة الملكية الكريمة من العناية الملكية والرعاية الإنسانية، التي ما فتئ جلالته يحيط بها كافة مكونات الشعب المغربي، منذ ظهور الحالات الأولى لهذا الفيروس بالمغرب.

كما تندرج في إطار التوجيهات الملكية السامية بإطلاق عملية مكثفة للتلقيح ضد هذا الوباء في الأسابيع المقبلة. وتهدف إلى توفير اللقاح لجميع المغاربة، كوسيلة ملائمة للتحصين ضد الفيروس والتحكم في انتشاره، في أفق عودة المواطنين، تدريجيا، إن شاء الله، لممارسة حياتهم العادية، في طمأنينة وأمان

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!