في انتظار كشف الحقيقة.. حول تداول فيديو لبيع دجاج ميت بمحلات الوجبات السريعة اثار جدل واسع + فيديو

في انتظار كشف الحقيقة.. تداول فيديو لبيع دجاج ميت لمحلات الوجبات السريعة يثير لغطا كبيرا بمواقع التواصل الاجتماعي

فيديو ..

اهتزت مواقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك – واتساب – أنستغرام – تويتر..” وباقي التطبيقات الحديثة إثر انتشار شريط فيديو بالصوت، غير أن المتحدث الذي سجل الشريط كان يخفي وجهه حسب النسخة التي توفر عليها .

هذا، إن الشريط فيديو يوثق عملية بيع وشراء بين تاجر الجملة في الدجاج الأبيض التي تستعمله محلات الوجبات السريعة، وبين زبون استدرج المتهم في الحديث إلى أن تواصل معه وتسلم منه دجاجة ميتة غير صالحة للاستهلاك، بينما الأخير يدعي أنه يريدها بثمن بخس لتوفير ربح مضاعف.

الشخص الذي ادعى أنه زبون تاجر الدجاج خاطبه باللغز السري وهو “الزردة بردت”، حيث يتفاعل معه الأخر ويخبره أن المدعو الحاج “مصطفى” يشتري منه كميات كبيرة من الدجاج الميت وتوفر له أرباح كبيرة جدا، وفي أخر الشريط يحضر عينة من الدجاج الميت الغير صالح للاستهلاك الذي يباع في محلات الأكلات السريعة بمدينة الدار البيضاء ومدن أخرى لربما …

ومن جهة أخرى على الجهات المختصة فتح تحقيق معمق وجدي كبير في مدى صحة هذا الشريط والادعاءات التي يحملها في طياته، وإحالة المتهمين على الجهات المختصة، في المقابل مثل هذه الشرائط إن ثبت زيفها وانعدام صدقيتها فإن فيها شرا كبيرا يلحق بالكثير من المحلات التي تعد مثل هذه الأكلات والتي تصبح مهددة بالإفلاس.

.

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!