…فكرة بديلة تنهي برنامج صنعة بلادي في وقته المحدد..

عادل الساحلى : منابر بريس
قرر مسؤولو برنامج صنعة بلادي الجيل الجديد في نسخته الثامنة الذي يبث مساء كل ثلاثاء على القناة الثانية المغربية، استئناف حلقات البرنامج من خلال تصوير حلقته الأخيرة والتي ستكون استثنائية لفرز أحسن صانع تقليدي في المملكة من بين المرشحين الذين تجاوزا كل المراحل.

وأخبر مسؤولو البرنامج، كافة المشاركين المؤهلين إلى النهائي، بتصوير دراسة مشروعهم من منازلهم، تنفيذا للتدابير المتخذة من طرف السلطات العمومية في إطار تفعيل قرار شمولية الحجر الصحي لمحاربة جائحة فيروس كورونا.

وطالب منتج صنعة بلادي الجيل الجديد، من المؤهلين بتصوير الحلقة الأخيرة من منازلهم قصد إقناع لجنة التحكيم التي سيصوت أعضاؤها بدورهم من بيوتهم على أفضل مشروع.

وجاءت هذه الفكرة لإنهاء تصوير البرنامج في وقته المحدد وكذا لالتزام كافة المكونات بالتعليمات الوقائية المفروضة خلال هذه الفترة.

يشار أن هؤلاء المشاركين يتبارون على مبلغ 25 مليون سنتيم لصاحب أحسن صانع تقليدي بالمغرب 2020.

وجدير بالذكر أن صنعة بلادي الجيل الجديد، هي مسابقة تهدف إلى اختيار أفضل المواهب في مجال الصناعة التقليدية، التي يتنافس فيها 26 مرشحا في كل دورة ضمن ستة فئات (الزريية والخشب والطرز والخزف والمعادن والجلد)، للفوز بلقب أفضل متعلم صانع تقليدي.

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!