رسالة خاصة من الملك محمد السادس إلى المشاركين في المنتدى العالمي لتحالف الحضارات

وجه الجلالة الملك محمد السادس، اليوم الثلاثاء، رسالة خاصة إلى المشاركين في المنتدى العالمي لتحالف الحضارات في نسخته التاسعة.

و أكد الملك في ذات الرسالة، أن قيم تحالف الأمم المتحدة للحضارات والمثل العليا التي يدافع عنها والنموذج الذي يدعو إليه، هي نفسها منظومة القيم والمثل العليا التي يتبناها المغرب والنموذج نفسه الذي يعتمده.

وأبرز جلالة الملك، في ذات الرسالة سامية إلى المشاركين في الدورة التاسعة للمنتدى العالمي لتحالف الحضارات، الذي ينعقد بين 22 و23 نونبر بفاس، أن المملكة المغربية، باعتبارها من الأعضاء المؤسسين لتحالف الحضارت، انخرطت في جميع المعارك التي خاضتها المنظمة لأسباب جوهرية تخص هوية المغرب وأخرى ترتبط بالتزاماته.

وارتباطا بالأسباب الجوهرية لهذا الانخراط، أوضح صاحب الجلالة في هذه الرسالة التي تلاها مستشار صاحب الجلالة السيد أندري أزولاي، أنها نابعة من صميم هوية المغرب القائمة على الانفتاح والانسجام والتلاحم، والموحدة بانصهار مكوناتها العربية الإسلامية، والأمازيغية، والصحراوية الحسانية، والغنية بروافدها الإفريقية والأندلسية والعبرية والمتوسطية.

من أجل إنسانية واحدة تعيد وضع الكائن الإنساني في صلبها”.

وأكد صاحب الجلالة أن تحالف الأمم المتحدة للحضارات يعقد الدورة التاسعة لمنتداه العالمي، على أرض إفريقية. وهو بذلك يعطي إشارة قوية لاستمراريته وبعده الكوني.

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!