رئيس الحكومة سعد الدين العثماني يُشيد بمواقف الأحزاب السياسية المغربية وتوقيعها إعلان “العيون”

أكد رئيس الحكومة سعد الدين العثماني، على أن الموقف الصارم الذي اتخذه المغرب بشأن قضية الصحراء حال دون حدوث تطورات خطيرة في المنطقة، مشيرا إلى أن موقف الملك محمد السادس كان حاسما، عندما وجه رسالة تحذيرية إلى الأمين العام للأمم المتحدة، أنطونيو غويتيرش، تزامنا مع تحرك الدبلوماسية المغربية في أكثر من اتجاه.

وقال العثماني، خلال الكلمة الافتتاحية للمجلس الحكومي المنعقد الخميس في الرباط، إن المنطقة العازلة يجب أن تبقى كذلك، مشيرا إلى أن جبهة البوليساريو تمادت في استفزازاتها بتشييدها لمبانٍ واستقبالها لسفراء بعض الدول في المنطقة العازلة، مؤكدا أن البوليساريو خالفت الاتفاقيات التي وقع عليها المغرب. وأشاد العثماني بموقف الأحزاب السياسية من خلال زيارتها إلى مدينة العيون وتوقيعها على “إعلان العيون”، مؤكدا أنها وقفت في صف واحد دفاعا عن الوحدة الترابية للمملكة.

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!