دات اللقب” نعيمة” تستهزئ بالحملات التحسيسية الخاصة بفيروس كورونا..

تفاجأ المغاربة، مساء أمس الاثنين، بتداول فيديو، تظهر به ملقبة بـ ”مي نعيمة”، وهي تستهزئ بالحملات التحسيسية التي أطلقتها مختلف مؤسسات الدولة لمواجهة الفيروس الخطير ”كورونا”، والذي كان سببا في وفاة الآلاف بالعالم.

المغاربة المتفاعلون بمواقع التواصل الاجتماعي، وصفوا ما خرجت به الملقبة بـ ”مي نعيمة”، بالخطير لأن مئات الأمهات مشتركات بقناتها على اليوتوب، وبالتالي فقد تكون سببا في إيصال رسائل سلبية وغير صائبة لهن بخصوص فيروس كورونا، داعين الجهات المسؤولة إلى الضرب بيد من حديد على يد كل من تسول له نفسه الظهور باليوتوب أو عبر مواقع التواصل الاجتماعي لتمرير رسائل خطيرة بخصوص ”كورونا”، والبداية بالملقبة بـ ”مي نعيمة” والتي عليها أن تدرك خطورة الفيديو الذي نشرته.

نشطاء مغاربة أكدوا أن السلطات ومختلف الأجهزة اتخذت جميع الخطوات اللازمة لحماية الوطن والمواطن من هذا الفيروس الذي أرعب العالم، وبالتالي فعلى ”مي نعيمة” وأمثالها التوقف وتجنب القيام بمثل هاته التصرفات.

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!