تفاصيل حول قضية سرقة 24 مليون سنتيم من داخل خيمة لراع غنم بمدينة ورزازات

لغز قضية سرقة 24 مليون سنتيم من داخل خيمة لراع غنم بمدينة ورزازات

عرفت قضية سرقة 24 مليون سنتيم من داخل خيمة راع للغنم بمدينة ورزازات مستجدات نوعية.

في هذا السياق، كشفت مصادر محلية أن عناصر الدرك الملكي تمكنت من فك لغز هذه السرقة، حيث تم توقيف مشتبه به ثان للاشتباه في تورطه في الولوج إلى خيمة الراعي الواقعة بإحدى الدواوير بالجماعة الترابية أنزال بإقليم ورزازات، والمشاركة في سرقة 24 مليون كانت مودعة بها.

وأوضحت ذات المصادر أن توقيف المشتبه به الثاني جاء في سياق الأبحاث التي باشرتها عناصر المركز الترابي للدرك الملكي بتازناخت في هذه القضية، مشيرة إلى أن الموقوف شاب في الثلاثينات من عمره.

وأكدت المصادر نفسها أن عناصر الدرك اهتدت لمكان تواجد المشتبه فيه بعد إصدار مذكرة بحث وطنية في حقه، حيث تم توقيفه وجرى الاحتفاظ به تحت تدابير الحراسة رهن إشارة البحث القضائي الذي يجري تحت إشراف النيابة العامة المختصة.

وتجدر الإشارة إلى أن عناصر الدرك الملكي كانت قد تمكنت في وقت سابق من توقيف المشتبه به الرئيسي، ويتعلق الأمر بأحد أقرباء الراعي، والذي تقررت متابعته في حالة اعتقال بتهمة السرقة الموصوفة.

ويشار أيضا إلى أن الراعي، ضحية هذه السرقة، كان قد تفاجأ منتصف شهر شتنبر الماضي، بسرقة مبلغ 24 مليون سنتيم من خيمته التي غاب عنها يوما كاملا، أثناء توجهه لرعي الغنم.

هذا، وقد استغل مرتكبو عملية السرقة عدم تواجد الراعي بالخيمة، والأمر ذاته بالنسبة لزوجته التي كانت متواجدة بالخارج لقضاء بعض الأغراض.

وأمام هول الصدمة، قام المعني بالأمر بإبلاغ عناصر الدرك الملكي التي حلت بعين المكان وقامت بإجراء معاينة أولية وذلك لفائدة البحث الذي فتحته بتنسيق مع الشرطة العلمية، تنفيذا لتعليمات النيابة العامة بورزازات، قبل أن تتمكن من فك لغز هذه القضية.

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!