بعد مرور 74 يوما الصين تفتح الأبواب لووهان وتغلقها في الشمال

بعد مرور 74 يوماً على الإغلاق أعادت السلطات الصينية فتح مدينة ووهان مسقط رأس كوفيد 19 التي بدأ منها تفشي وباء كورونا في العالم، إلا أنها بدأت تطبيق قيود على حركة السكان في بلدة شمالية وسط مخاوف من موجة عدوى ثانية في البلاد.

في التفاصيل، فتحت السلطات الصينية ووهان، التي يقطنها 11 مليون شخص، بعد إغلاق بدأ في نهاية يناير/كانون الثاني لمكافحة انتشار الفيروس، حيث أصيب أكثر من 50 ألفاً في المدينة بالمرض الذي أودى أيضاً بحياة أكثر من 2500 شخص هناك، وهو ما يعادل نحو 80%من حصيلة الوفيات في الصين وفقا للأرقام الرسمية.

إلا أنه وما إن بدأ السكان بمغادرة المدينة إثر تخفيف السلطات القيود في ووهان خلال الأيام الماضية، إلا وارتفع عدد الإصابات الوافدة في إقليم هيلونغجيانغ الشمالي إلى 25 في يوم واحد، وذلك بفعل توافد مسافرين مصابين بالعدوى قادمين من روسيا التي تشترك في حدود برية مع الإقليم.

وفرضت مدينة سويفنخه في هيلونغجيانغ قيوداً على حركة السكان الأربعاء، على غرار ما حدث في ووهان.

بدورها، أفادت محطة (سي.سي.تي.في) التلفزيونية المركزية أنه يتعين على السكان البقاء في المنازل، بينما يُسمح لفرد واحد من كل أسرة بالمغادرة مرة كل 3 أيام لشراء الاحتياجات الضرورية على أن يعود في اليوم نفسه.

وكلات

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!