الدارالبيضاء منطقة امن أنفا: رسالة شكر الى والي ألامن عبد الله الوردي ..

الكاتب مصطفى فنان

حملها صارمة شنتها عناصر أمن “الدار البيضاء أنفا”، في ساعات متأخرة من ليلة الأربعاء/الخميس 21-22 شتنبر الجاري، حملات تطهيرية همت مقاهي الشيشة والمجرمين.

وحسب ما عاينته جريدة ” , منابربريس” على مستوى العاصمة الاقتصادية الدارالبيضاء الغول فإن عناصر الأمن قامت بشن حملات مكثفة على مقاهي “الشيشة” مستوى احياء والمدينة القديمة والشوارع الكبرى والأزقة ،بل شملت النقط السوداء كانت الحملة اجابياكللت بالنجاح.
هدا وقد عمدت ذات السطات الأمنية مداهمة مايزيد على 10 مقاهي ، كانت تفتح ابوابها في وجه زبناء الليل لتقديم النرجيلة في وقت متزامن، وقامت بتوقيف عدد مهم من مرتادي هذه المقاهي بعد تنقيطهم بعين المكان والتأكد من هويتهم منهم المطلوبين على ذمة أبحاث منهم من كان موضوع بحث ودي السوابق العدلية وقضايا اخرة مختلفة
فيما واكبت “منابربريس” تواجد عدد كبير من سيارات الأمن الدفاعية، وهي تجوب كل الشوارع والأزقة، وتواجد عدد هام من فرقة الدراجين وسيارات الأمن بالزي المدني والرسمي يلجون كل الحدائق والأزقة الضيقة بالمدينة القديمة، من قبيل القرب من مقر ولاية جهة الدار البيضاء سطات، وحدائق شارع مولاي يوسف “كازابلانكيز”.وشارع محمد الخامس شارع رحال المسكني شارع فرنسا ساحة بوردو 11 يناير كانت
هناك حركة أمنية غير عادية أو مسبوقة لمحاربة انواع الجريمة بشتى انواعها، استباب امني كبير و تدخل فوري و عاجل
هدا التحرك الأمني و الإنزال الكبير لقي إرتياحا طيبا من المواطنين بما انه كلما نظمت حملات أمنية فإن نتائجها تكون دائما ذات نتائج حسنة ، و تصبو إلى تقليص نسبة الجريمة .
حيث كان من الصعب جدا ان يمر الراجلون من شارع لالة الياقوت و ساحة النصر ( درب عمر ) نظرا لتواجد مجموعة من اللصوص الذين يتربصون بالمارة و يعرضونهم للسرقة لكن رجال الشرطة كانت ولا زالت لهم بالمرصاد .

وفي كلمةمن ساكنة بعض الأحياء وجهت رسالة شكر الى والي أمن البيضاء عبد الله الوردي ..

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!