الأحزاب السياسية على استعداد للمساعدة المادية والمعنوية لمواجهة جائحة كورونا

أعلنت الأحزاب السياسية الأكثر تمثيلا في البرلمان، امس الثلاثاء استعدادها للمساعدة المادية والمعنوية لمواجهة جائحة كورونا التي تضرب العالم ووصلت إلى المغرب.

وقالت الأحزاب السياسية في بلاغ مشترك لها وقعه الأمناء العامون، إنها مستعدة عبر فرقها البرلمانية داخل مجلسي البرلمان، لتفعيل مختلف آليات العمل البرلماني والتشريعي والقانوني من أجل التصدي لهذه الجائحة.

وأضافت الأحزاب المتمثلة في كل من العدالة والتنمية والاستقلال والاتحاد الاشتراكي والتجمع الوطني للأحرار، والاتحاد الدستوري، عن دعمها لكل الإجراءات والتدابير الاستباقية والاستعجالية التي يتخذها المغرب  في مواجهة جائحة “فيروس كورونا المستجد”.

وأضاف المصدر ذاته أن الحساب الذي أعلن الملك عن إنشائه تحت اسم “الصندوق الخاص بتدبير جائحة فيروس كورونا” سيعمل على التخفيف من تداعياتها الاقتصادية والاجتماعية على المواطنات والمواطنين والمقاولات المغربية.

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!