.اسفي اختفتاء أربعة سجناء من المستشفى الإقليمي مشكوك في إصابتهم بكورونا؟

فر أربعة أشخاص يوم امس الإثنين 27 أبريل 2020 من المستشفى الإقليمي محمد الخامس بأسفي، سبق أن استفادوا من العفو الملكي، كانوا يقضون عقوبتهم بالسجن المحلي بورزازات. وحسب مصادر “عليمة”، فقد تم وضع الأشخاص الأربعة يوم الأحد 26 أبريل 2020، في المستشفى الإقليمي محمد الخامس بآسفي، ضمن تدابير الحجر الصحي، واستفادوا من فحوصات أولية أتبتث عدم وجود أي أعراض ترتبط بإصابتهم بفيروس كورونا. وفي نفس السياق فقد علمت جريدة “أنفاس بريس” أنه قد تم أخذ عينات من دمهم وإرسالها للمختبر الجهوي بمراكش، وهي التحاليل التي من المنتظر أن تظهر نتائجها في الساعات القادمة. وحسب مصادر الجريدة فالسجناء الأربعة السابقون الذين غادروا سجن ورزازات يوم 5 أبريل 2020، ينحدرون من مدينة أسفي. وسبق لهم كغيرهم من المستفيدين من العفو الملكي أن وقعوا التزاما بعدم مغادرة أماكن وجودهم خلال فترة الحجر الصحي، غير انهم خرقوا هذا الالتزام وتنقلوا في ظروف سرية لآسفي، قبل أن تضبطهم السلطات المحلية وتضعهم في الحجر الصحي بمستشفى محمد الخامس بآسفي.

م ت

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!