إنتحار ثلاثيني شنقا فوق قنطرة ضواحي مدينة برشيد

إنتحار ثلاثيني شنقا فوق قنطرة ضواحي مدينة برشيد

علمت جريدة “منابربريس” الإلكترونية، من مصادرها المطلعة، أن مصالح الشرطة العاملة بالدائرة الأمنية الثانية ( المداومة )، تلقت عصر اليوم الأحد 22 يناير الجاري، إشعارا مفاده أن مجموعة من مستعملي الطريق السيار، إكتشفوا جثة شخص معلقة بحبل بلاستيكي، بالقنطرة المتواجدة بالطريق الوطنية رقم ن 11 وتحديدا بالقرب من محطة الوقود “تامسنا سابقا” .

وأضافت ذات المصادر، بأن الحادث عجل بحضور عناصر الشرطة المداومة وعنصر مسرح الجريمة والشرطة القضائية وفرقة الدراجين (الصقور)، إلى مكان الواقعة، بحيث عملوا على تسهيل حركة المرور، التي عرفت شللا مؤقتا بسبب توقف مستعملي الطريق، لإلقاء نظرة على جثة الهالك المعلقة، ليتم ربط الإتصال بسيارة نقل الأموات التابعة لجماعة برشيد، التي عملت على نقل جثة الهالك صوب مستودع الأموات بمكتب حفظ الصحة، من أجل إخضاعها للتشريح الطبي، تحت إشراف الوكيل العام للملك بمحكمة الإستئناف بسطات

وزادت نفس المصادر، بأن عناصر الشرطة العاملة بالدائرة الأمنية الثانية (المداومة)، فتحت بحثا قضائيا، إستهلته بتحديد هوية الهالك، الذي تبين بأنه يقطن بحي بلفيدير، وبتنسيق مع نظيرتها بمدينة الدار البيضاء، تم الوصول إلى عائلته، بحيث حضرت والدته إلى مقر المنطقة الإقليمية للأمن، وتم الإستماع إليها في محضر قانوني، التي أكدت بأن إبنها المزداد سنة 1992، يعاني من إضطرابات نفسية، ويتابع علاجه بمستشفى إبن رشد للطب النفسي، وأنه قدم إلى مدينة برشيد في زيارة لعائلته

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!