حوادثسياسية

درب سلطان .ضبط سيارة من الصنف الكبير توزع الإعانة في وقت الحجر الصحي وقائد الملحقة في خبر كان

إثر المقالات التي تم نشرها بجريدة “منابر بريس” والتحديات التي كانت تواكبها الجريدة قصد معلومات عن إعانة توزع في الخفاء، حيث سبق لمجموعة من المواقع وكانت “منابر بريس “سباقة تطرقت لخروقات حول توزيع قفة عن الأسر المتضررة من جائحة كورونا، بقطاع ابن امسيك ودرب سلطان وللاشارة أن وزارة الداخلية أكدت بمنع التنقل الليلي بعد الساعة التاسعة الى عند الضرورة او ترخيص من السلطات والقيام ب’ الحملات التطهيرية ضد مخالفي قانون الحجر الصحي.
وفي جولة إعلامية بقطاع بالفداء مرس السلطان وبالضبط قرب الملحقة، توصلت الجريدة بمعلومة من مصادرها الخاصة انتقل طاقمها  على الفور هناك عاينت الجريدة أن سيارة من الصنف الكبير يقودها شخصين كانوا يوزعون قفة الإعانة وبعض النساء بعين المكان من أجل تسلمهم قفة الإعانة المذكورة لكن في لحظة قام صاحب السيارة بإغلاقها بعدما راودته شكوك مما جعل النساء يستنكرون لماذا البعض توصل بالقفة  والاخرين تم إقصائهم منها وفي تصريح للجريدة من سيدة مسنة قالت أن عدد من النساء تسلموا الإعانة بإسثتناء 5 منهم، وكانت الساعة تشير إلى التاسعة وست وأربعون دقيقة،   للحظة التوزيع في وقت يمنع في التنقل لليلي بناء على تعليمات صارمة من وزارة الداخلية.
بعدها تم ربط الإتصال بعناصر الأمن التي حضرت على الفور واثناء وصولها غادرت السيارة مكان التوزيع لكن “بتحقيقات رجال الأمن ” تم إيقافها  وسحب الوثائق من صاحبها بينما الشخص الثاني إختفى عن الأنظار وبعد إستفسار السائق وسد الخناق
إعترف تلقائيا بأنه كان هو و شخص أخر يوزعان الإعانة مما أكد لعناصر الأمن أنه بالفعل الخبر مؤكد وتم إقتياده  إلى المصلحة الامنية الثامنة من أجل إتمام البحث والتحريات من وراء توزيع هذه الإعانة في وقت غير قانوني.

صورة السيارة وهي توزع الاعانة

يتبع…

تحقيق رئيس التحرير 

شاهد أيضاً

إغلاق
error: Content is protected !!
إغلاق