اخبار متنوعةرياضة

الوداد يُعلن مقاضاته صحفيين لـ”تربصهم واعتدائهم على الحياة الخاصة” للناصيري

أعلن نادي الوداد الرياضي، أمس الأربعاء، مقاضاة صحفيين لـ”تربصهما ومراقبتهما الممنهجتين واعتدائهما الصريح على الحياة الخاصة” لرئيس الفريق، سعيد الناصيري، وفقاً لما جاء في بلاغٍ أصدره “الأحمر”. وقال وصيف “البطولة الاحترافية – القسم الأول”: “تعرض المنزل الخاص للسيد سعيد الناصري، بصفته رئيسا لنادي الوداد الرياضي، لعملية مراقبة وتربص ممنهجين واعتداء صريح على حياته الخاصة، في ساعات متأخرة من يوم السبت 14 نونبر 2020 حوالي الساعة الثانية عشرة ليلا، في خرق تام للقوانين الجاري بها العمل”.

وتابع: “وبعد الاستفزازات الشنيعة، والتمادي الأرعن في الاعتداء المعنوي والافتراء المتتالي على مؤسسة نادي الوداد الرياضي، في شخص رئيسها وأعضاء مكتبها المسير، من طرف أشخاص يتقمصون صفة صحافيين مهنيين ينتمون لجنس صحافة السمعي البصري، يقذفون ويسبون مسؤولي نادي الوداد”.

نخبر الرأي العام أننا مضطرين لمواجهة هذا النوع الرديئ الذي يبتز الناس باسم الصحافة المقدسة، و وضع شكاية قضائية في الموضوع لدى السلطات المختصة، مع توفير جميع الأدلة و البيانات و الوثائق، للوصول إلى الحقيقة فيما يهم الواقعة التي تكررت عدة مرات منذ ما يزيد عن ثلات سنوات و كذلك للرد على كل ادعاءات “الصحافيين الوهميين” الذين ليست لهم أي صفة قانونية”، يُضيف المصدر نفسه.

ويستعد الفريق الأحمر في الوقت الحالي للاستحقاقات التي تنتظره في الموسم الكروي القادم، تحت قيادة مدربه القديم – الجديد، فوزي البنزرتي، وذلك في معسكر إعدادي بمدينة مراكش.

مصدرالبطولة 

شاهد أيضاً

إغلاق
error: Content is protected !!
إغلاق