مجتمع

برافو أعوان السلطة الملحقة 61 دروع واقية تحمي المواطنين من وباء كورونا

مئات مقاطع الفيديو تناقلتها مواقع و منصات التواصل الاجتماعي لأعوان سلطة بتراب مقاطعة اسباتة ستظل موشومة طويلا في ذاكرة المغاربة برز من خلالها الوجه الآخر لأعوان السطلة الذي ترسخت لنا صورته لعقود بانطباع الجبروت الممزوج بالتسلط.

اليوم و في عز أزمة كورونا، خرج أعوان السلطة بتراب مقاطعة اسباتة ليلا نهارا بالشوارع ، يتنقلون رغم كل المخاطر، يقومون بالتوعية و التحسيس بكل نكران للذات.

يسارعون الخطى لنهي أصحاب المتاجر عن الزيادة في أسعار المواد الغذائية، يفسحون الطريق و يزيحون العراقيل بالأسواق تفاديا للإزدحام، يخاطبون هذا و ذاك دون كلل و لا ملل، يستمعون لشكوى مواطن مقهور و يوجهون آخر .

يحرصون على توزيع اسثمارات التنقل الاسثتنائية رغم الكثافة السكانية و أحيانا عدم مراعاة المواطن للإكراهات التي تعيقهم للوصول لهم في الوقت المناسب في ظل الضغط الرهيب الذي يعيشون فيه مؤخرا.

يراقبون حركة النقل و التنقل و يتأكدون من هوية و أسباب خروج كل شخص من بيته رغم حالة الطوارئ الصحية المفروضة، يواجهون فيروس كورونا في الصفوف الأمامية بكل تحد و عزيمة و إصرار فشكرا لأعوان السلطة بتراب مقاطعة اسباتة خاصة والمغرب عامة .

شاهد أيضاً

إغلاق
error: Content is protected !!
إغلاق