اخبار متنوعة

عناصر الامن تقوم بحملة مباغتة تطيح بعشرات الأشخاص متلبسين بالفساد واستهلاك الكوكايين داخل فنادق .بهده المدينة

شنت مصالح الأمن بمدينة مكناس،  الجمعة  الماضي، حملة نوعية ومباغتة شملت مجموعة من الفنادق، أسفرت عن اعتقال أزيد من 50 شخصا، متلبسين بالفساد واستهلاك المخدرات بمختلف أنواعها.وحسب مصادر لمكناس بريس، فالحملة شملت مجموعة من الفنادق المصنفة والغير مصنفة،المتواجدة بقلب المدينة الجديدة حمرية، حيث أربك عنصر المفاجئة التي حرصت عليه عناصر الأمن بشدة، من خلال إحاطة العملية بسرية تامة قبل تنفيذها، الأمر الذي ساهم بشكل كبير في سقوط هذا الكم الهائل والغير مسبوق في شباكها، حيث جرى اعتقالهم من داخل غرف الفنادق التي شملتها الحملة، متلبسين بالفساد وتعاطي المخدرات الصلبة.

وحسب نفس المصدر فالى جانب عشرات المومسات، تنوعت صفات الموقوفين بين رجال أعمال ومسيري الفنادق، ومستشار جماعي ينتمي لمجلس جماعة الخنيشات، ومشتبه فيهم آخرين.
وحسب نفس المصدر فقد جرى تقديم الموقوفين جميعا، في حالة اعتقال على أنظار النيابة العامة، والتي قررت بدورها متابعتهم بتهم عديدة تنوعت بين الفساد والخيانة الزوجية واستهلاك المخدرات، حيث شرعت ابتدائية مكناس صباح اليوم الثلاثاء في البث في الملف.
هذا واستحسنت مجموعة من الفعاليات بالمدينة الحملة التي قامت بها مصالح ولاية أمن مكناس، معتبرة إياها نوعية وتاريخية، من شأنها التقليل من مظاهر الفساد والانحلال الأخلاقي واستهلاك المخدرات والكحول، التي تميز مجموعة من الفنادق والحانات او ما يصطلح عليها بالحفر بمدينة مكناس، والتي انتشرت بشكل لافت للانتباه مؤخرا.

مراسلة

شاهد أيضاً

إغلاق
error: Content is protected !!
إغلاق