اخبار متنوعة

عناصر الدرك الملكي تعتقل طبيبين ووسيط .ابتزاز مرضى القلب تورط مصحة

جريدة الصباح في عددها الاثنين الماضي 10.02.2020

تحوم الشكوك حول تورط طبيبين يعملان بمصحة خاصة ببوسكورة، في ابتزاز مرضاهم في مبالغ مهمة للتعجيل بإخضاعهم لعمليات جراحية على القلب، بعد أن اعتقلت عناصر الدرك الملكي بالمدينة الخضراء، أول أمس (الاثنين)،10.02.2020 وسيطا متلبسا بحيازة مبلغ مالي سلمه له ضحية ابتزاز، بعد نصب كمين له داخل المصحة، واعترف أثناء تعميق البحث معه، أن المهمة نفذها بإيعاز من طبيبين بالمصحة.
وأفادت مصادر “الصباح” أن عناصر الدرك الملكي استدعت الطبيبين للاستماع إلى التهم الموجهة إليهما، وهي ابتزاز المرضى، وإجراء مواجهة بينهما والوسيط المعتقل، الذي اعترف أنه يعمل لفائدتهما مقابل عمولة عن كل مبلغ يتسلمه من الضحايا.
وأضافت المصادر أن الضحية ليس أول مريض تعرض للابتزاز، بل سبقه آخرون ألزمهم الوسيط المعتقل بأداء مبالغ تصل إلى ثلاثة ملايين، لتسريع إجراء عملية جراحية لهم، إضافة إلى التكاليف الباهظة للعلاج.
وأفادت المصادر أن بعض المرضى، أخبروا بتاريخ إجراء العملية، وتم إعدادهم نفسيا وطبيا لها، وقبل إدخالهم غرفة العمليات، يعرض عليهم الوسيط، الذي يرتدي بذلة بيضاء، أداء مبلغ مالي، وفي حال الرفض، يعادون إلى غرفهم بحجة أن العملية أجلت إلى تاريخ لاحق.
وأثار الملف مريضا حل بالمصحة في 2 فبراير الجاري بعد شعوره بألم في القلب، وبعد خضوعه لفحوصات، تم الاتفاق على إجراء عملية جراحية مقابل 14 مليونا، حدد تاريخها الجمعة الماضي.
ويوم العملية، نقل إلى جناح خاص، حيث تم منحه أدوية، ليفاجأ قبل إدخاله إلى غرفة العمليات، بوسيط أشعره أن الجراح وطبيب التخدير اشترطا عليه أداء ثلاثة ملايين، قبل إجراء العملية.
أصيب المريض بالذهول، إذ رفض الأمر، لتتم إعادته إلى غرفته وإشعاره أن العملية أجل موعدها.
وظل المريض/ الضحية بغرفته في المصحة إلى حدود أول أمس (الاثنين)، إذ زاره الوسيط واشترط عليه مرة ثانية أداء المبلغ المالي في حال رغب في إجراء العملية الجراحية، وهو ما لم يرق شقيقه، فتقدم بشكاية إلى الدرك الملكي ضد المصحة.
وبتنسيق مع النيابة العامة، قرر مسؤولو الدرك بالمدينة الخضراء، نصب كمين للوسيط، إذ التقى به شقيق المريض أمام مدخل المصحة وسلمه المبلغ المالي، لتتم محاصرته، وأثناء تفتيشه تم حجز المبلغ وسط بذلة بيضاء، وعند معاينته تبين أنه يحمل الأرقام التسلسلية نفسها للنسخ المحتفظ بها، ليتم إشعار النيابة العامة باعتقاله، ونقله إلى مقر الدرك من أجل تعميق البحث.
وأوضحت المصادر أن الوسيط، اعترف أن له علاقة بطبيبين بالمصحة المذكورة، يعمل وسيطا لهما لدى المرضى، إذ يطالبهم بمبالغ مهمة لتسريع إجراء عمليات جراحية لهم.

جريدة الصباح

مصطفى لطفي

شاهد أيضاً

إغلاق
error: Content is protected !!
إغلاق