أخبار وطنية

الحرب على الجريمة بالدا رالبضاء . مدير مديرية الشرطة القضائية وبتكليف من السيد المدير العام للامن الوطني عبد اللطيف الحموشي

 الحرب على الجريمة بالدا رالبضاء . مدير مديرية الشرطة القضائية، وبتكليف من السيد المدير العام  للامن الوطني عبد اللطيف الحموشي،باشر، الاسبوع المنصرم ، حملة أمنية كبيرة لتطهير العاصمة الاقتصادية من مختلف مظاهر الجريمة.

وبدأ محمد الدخيسي هذه المهمة، التي خصصت لها موارد بشرية ولوجيستيكية مهمة، وعقدت سلسلة من الاجتماعات الماراثونية مع المسؤولين عن أمن المدينة، وفي مقدمتهم والي الأمن عبد الله الوردي، قبل أن يشرع في ترجمة الخطة في شوارع وأحياء المدينة، التي شهدت إنزالا أمنيا كثيفا لتشكيلات شرطية مختلفة.

وحسب ما علمته مصادرنا  فإن هذه الحملة ستشارك فيها فرقة خاصة للفرقة الوطنية للشرطة القضائية وسخرت لها آليات جد متطورة، والتي زودت بها الإدارة المركزية ولاية أمن الدار البيضاء لتقنية العاصمة الاقتصادية من مختلف “الشوائب الأمنية”.

يشار إلى أن هذه الحملة انطلقت من أكادير لتنتقل بعد ذلك إلى مكناس، وخلفت استحسانا كبيرا لدى ساكنة المدينتين، بعد نجاحها في تجفيف منابع الجريمة.

وهيا الان تحط الرحال بكازا

منابربريس

إغلاق