رياضة

فريق الرجاء البيضاوي وحسنية أكادير يتأهلان للدور المقبل من منافسات أبطال إفريقيا

حجز فريق الرجاء البيضاوي بطاقة العبور إلى دور المجموعات لبطولة دوري أبطال أفريقيا، رغم تعادله مع ضيفه النصر الليبي 1-1 في إياب دور الـ32.

وبلغ الرجاء، بطل المسابقة 3 مرات، الدور المقبل بفضل فوزه ذهابا 3-1، ليتفوق في مجموع مباراتي الذهاب والعودة 4-2.

ومنح القائد محسن متولي التقدم للرجاء بعد 8 دقائق من البداية إثر تمريرة عرضية من أيوب نناح ليسدد من خارج منطقة الجزاء في الشباك.

وارتكب المدافع المخضرم عبدالرحيم الشاكير خطأ فادحا استغله المهاجم الكاميروني جوزيف فيجونجياي ليمنح النصر هدف التعادل في الدقيقة 23.

وتسبب خطأ للمدافع بدر بانون في احتساب ركلة جزاء ضد فريقه نفذها معتز حسين لكن الحارس أنس الزنيتي تصدى لها بنجاح في الدقيقة 34.

وحاول الرجاء تسجيل هدف الفوز لكن ضربة رأس حميد أحداد في الدقيقة 47 ارتطمت بالقائم الأيسر لمرمى النصر.

من جهته، تمكن فريق حسنية أكادير، من عبور الدور التمهيدي من مسابقة كأس الاتحاد الإفريقي، بعد تعادل سلبي أمام منافسه الاتحاد الليبي، في مباراة متوسطة الأداء وعرفت اندفاع الفريقين، دون تسجيل أهداف. وعرف الشوط الثاني، محاولات للفريقين، وتمكن حارس الحسنية الحواصلي، من إنقاذ مرماه أكثر من مرة، كان أخطرها ضربة خطأ في الدقيقة 54 من عمر الشوط الثاني.

وتوالت المحاولات بين الجانبين، مع تسجيل ضغط طفيف على مستوى وسط الميدان لفريق الحسنية، الفريق الليبي بدوره، خلق بعض المتاعب على مستوى الهجمة، خاصة دخول أكرم أزوري الذي أعطى نفسا جديدا للهجوم، وتمكن من صنع فرص للتهديف على مستوى دفاع الحسنية، أهمها ضربة خطأ تحصل عليها بعد عرقلته، انتهت بقدفة قوية تصدى لها الحواصلي.

وفي الدقيقة 78، ضيع اللاعب بوفتيني هدفا محققا للحسنية، بعد انفراده بالحارس الليبي، غير أن الضربة الرأسية تصدى لها الحارس ببراعة.

م اولى

إغلاق