أخبار وطنية

المصلحة الولائية للشرطة القضائية بالدارالبيضاء وتفاعلها مع الجريمة…….

حملات أمنية صارمةتقوم بها مصالح ولاية أمن الدارالبيضاء الكبرى كانت اجابية حيث يتم حجز يوميا سيوف وسكاكين من الأسلحة البيضاء، نتيجة الحملات وذلك من أجل تطويق الخناق على المجرمين وظاهرة ارتكاب الإجرام، وكدا ألاشخاص المتورطين في قضايا الجنايات او الجنح التي يتم ضبط  المتهمين في حالة تلبس بارتكاب شتى انواع الجرائم مختلفة و إيداعهم رهن تدابير الحراسة النظرية وبعد انهاء التحقيق تتم احالتهم على انظار النيابة العامة المختصة .حيث تحتل الجرائم ولاسيما المتعلقة بالاتجار في “القرقوبي الكوكايين الخمور “من شتى انوعها  وبعدها مباشرة تأتي الجرائم الماسة بالأموال والممتلكات والجرائم ضد الاصول والأخلاق العامة، بالإضافة إلى جرائم التسول ومقاهي الشيشة، هذه التدخلات الميدانية اليومية التي تقوم بها المصلحة الولائية للشرطة القضائية، ليست لاول مرة بل مند تولي العميد الإقليمي عزيز كمال الإدريسي رئاسة هذه المصلحة، أخذ على عاتقه القطع مع كل الممارسات الماسة بالنظام العام، بهدف توطيد الشعور بالأمن لدى المواطن، حملات متواصلة بهدف زجر كل مظاهر الجنح والانحراف الخ……

مصطفى فنان

إغلاق