أخبار وطنية

صلاحيات الشرطة الإدارية. في مجال الوقاية الصحية،و النظافة السكينة.تفاصيل

يمارس حسب المادة 100 من ق ت 113.14 صلاحيات الشرطة الإدارية؛ في مجال الوقاية الصحية، النظافة و السكينة العمومية و سلامة المرور، بواسطة تدابير تتمثل في الإذن و الأمر و المنع.

و قد حددت المادة 100 مجالات التدخل في:
ـ منح رخص احتلال الملك العمومي دون إقامة بناء
ـ السهر على احترام شروط نظافة المساكن و الطرق و تطهير قنوات الصرف الصحي، وزجر إيداع النفايات بالوسط السكني و التخلص منها.
ـ مراقبة البنايات المهملة أو المهجورة أو الآيلة للسقوط، و اتخاذ التدابير الضرورية بشأنها بواسطة قرارات فردية أو تنظيمية.
ـ المساهمة في المحافظة على المواقع الطبيعية و التراث الثقافي و التاريخي.
ـ منح رخص استغلال المؤسسات المضرة أو المزعجة أو الخطيرة.
ـ تنظيم الأنشطة التجارية والحرفية و الصناعية غير المنظمة، التي تمس بالوقاية الصحية و السكنية أو تضر بالبيئة.
ـ مراقبة كل الأماكن التي يمكن أن تصنع أو تخزن أو تباع فيها مواد خطيرة.
ـ السهر على احترام الضوابط المتعلقة بسلامة و نظافة المحلات المفتوحة للعموم، خاصة المطاعم، المسارح، المقاهي، قاعات الألعاب، أماكن السباحة، و كل الأماكن الأخرى المفتوحة للعموم.
ـ تنظيم السير و الجولان.
ـ مراقبة جودة المواد الغذائية و المشروبات.
ـ السهر على نظافة مجاري المياه و الماء الصالح للشرب، و حماية نقط الماء المخصصة للاستهلاك العمومي و مياه السباحة.
ـ ضمان السكينة في المحلات العمومية التي يتجمهر فيها الناس كالمواسم، الأسواق، محلات المشاهد و الألعاب و الميادين الرياضية…
ـ اتخاذ التدابير لتفادي شرود البهائم و جمع الكلاب الضالة.
ـ تنظيم المحطات الطرقية و حافلات النقل العمومي و سيارات الأجرة.
ـ الوقاية من الحرائق و الآفات و جميع الكوارث.
ـ ضبط و تنظيم تشوير الطرق العمومية.
ـ تنظيم استغلال المقالع.
ـ تنظيم استغلال الأثاث الحضري لغاية الإشهار بواسطة الإعلانات و الشعارات و اللوحات.
ـ ضمان حماية الأغراس و النباتات من الطفيليات و البهائم.
ـ ممارسة شرطة الجنائز، و تنظيم نقل الأموات و مراقبة عملية الدفن، و استخراج الجثث.

إغلاق