أخبار وطنية

عاجل حقيقة سرقة « نصاب » هواتف تلاميذ الباكلوريا…..

نشرت وزارة التربية الوطنية بلاغا توضيحيا، على إثر ما تم تداوله في مواقع التواصل الاجتماعي بخصوص موضوع « نصاب أنيق يجرد مرشحين للبكالوريا من هواتفهم داخل مركز الامتحان « .

وكان عدد من المواقع الإلكترونية والصفحات الفيسبوكية قد نشرت أن شخصا أقدم، أول أمس الثلاثاء، الذي صادف اليوم الأول من مجريات استحقاق الباكالوريا الوطني، على انتحال صفة مسؤول كبير بوزارة التربية الوطنية، من أجل سرقة هواتف « الغشاشين » في امتحانات الباكالوريا بدعوى انتدابه من طرف المصالح المركزية للوزارة للمشاركة في حملة التصدي للظاهرة.
وقالت هذه المواقع إن « النصاب » الذي وصفته بالخطير، توجه إلى أحد مراكز إجراء اختبارات الباكالوريا بمدينة مكناس، حيث شرع في سحب الهواتف المحمولة من المترشحين بمدخل المؤسسة بدعوى تطبيق قانون الغش، الذي يمنع إحضار الهواتف إلى قاعات الاختبار، قبل أن يختفي عن الأنظار بعدما استولى على 20 هاتفا غالبيتها من النوع الجيد، وأكدت هذه المواقع أن المتضررين تقدموا بشكايات ضد النصاب لدى مصالح الأمن.
ونفت المديرية الإقليمية بمكناس، الخبر بعد تحريها في الموضوع، مؤكدة بأن « هذا الخبر عار من الصحة ويفتقد إلى المصداقية ودقة الخبر، وأنه مجرد ادعاءات من وحي الخيال والإشاعات الزائفة.
وأضاف البلاغ  الذي توصلت منابراعلامية بنسخة منه : « إذ تنفي المديرية هذا الخبر جملة وتفصيلا، فإنها تؤكد أنها لم تتوصل بأية شكاية أو إشعار في الموضوع، سواء من اللجن الإقليمية التي تتفقد سير الامتحانات أو من رؤساء مراكز الامتحانات، أو من أي مرشح أو مرشحة، وهو الأمر الذي أكدته المصالح الأمنية أيضا، حيث لم تتلق بدورها أي شكاية في هذا الصدد ».

وأضاف البلاغ أن « امتحانات نيل شهادة البكالوريا لدورة يونيو 2019 على مستوى إقليم مكناس، قد مرة في أجواء تربوية سليمة محكمة 

إغلاق