حوادث

البراءة لإبن قاضٍ وإبن وكيلة المٓلك تناوبا على اغتصاب فتاة بالجديدة….

في جديد قضية أبناء المسؤولين القضائيين المعتقلين بمدينة الجديدة، المتابعين في قضية التناوب على اغتصاب فتاة  وهتك عرضها.
كشفت مصادر محلية، أن غرفة الجنايات باستئنافية الجديدة، قررت أمس اطلاق سراح المتهمين الثلاثة، بكفالة مالية بقيمة مليوني سنتيم، مع منعهم من مغادرة التراب الوطني.
وتضيف المصادر ذاته، أن هيئة الدفاع عن المتهمين، طالبت بتمتيع المتهمين بالسراح المؤقت نظرا لعدم وجود سوابق وكونهم طلبة جامعيين، و هذا ما استجابت له المحكمة.
وسبق لمنبر Rue20.com، أن كشف ملابسات الحادث الذي راحت ضحيته فتاة، كانت في علاقة غرامية مع أحد أبناء المسؤولين القضائيين، قبل أن يتم التناوب عليها و هتك عرضها بدون عنف، وسط منتجع سياحي تعود ملكيته لبرلماني بمنطقة سيدي بنور، حسب ما صرح به أب الضحية. 
وكانت غرفة الجنايات الابتدائية باستئنافية الجديدة، قد أجلت الحكم في قضية “أبناء المسؤولين بالمدينة” المتهمين في قضية التناوب على سيدة و افتضاض بكارتها.
وحسب مصادر محلية، فالأمر يتعلق بابن قاض وابن مستشارة كانت تشغل مهمة نائبة الوكيل العام، وثالثها ابن مدير وكالة بنكية، أقدموا على إغتصاب قاصر بالتناوب، حيث سبق لعا أن كانت في علاقة شاذة مع ابن القاضي، قبل أن يشاركها مع أصدقائه.
وتضيف المصادر ذاتها، أن دفاع المتهمين، كانوا قد طالبوا بتمتيعهم بالسراح المؤقت، لكونهم طلبة جامعيين وعديمي السوابق، لتقرر الضحية التقدم بتنازل شفهي أمام هيأة المحكمة في حق المتهم ابن رئيس غرفة محكمة الاستئناف السابق، فيما رفضت التنازل لفائدة المتهمين الآخرين.

مصدر زنقة 20

إغلاق