دولية

اعتماد مشروع قانون يقضي بإلغاء عقوبة سب الذات الملكية

تجه هولندا نحو اعتماد مشروع قانون يقضي بإلغاء عقوبة سب الذات الملكية، فمنذ 1881 يقضي القانون الهولندي، بتشديد العقوبة و تغليظها بالسجن ضد من يوجه سبًا للملك أو أقاربه ، لكن من الآن فصاعدا يعتبر توجيه السباب شانا لا يعاقب عليه القانون جاء مشروع القرار القرار بناء على التشريع الذي تبناه ممثلو الشعب بلاهاي.

والمواد 111.112.113 من قانون العقوبات كانت تقضي بالسجن لخمس سنوات وبغرامة تصل حتى 20 ألف يورو، لكل من يوجه إهانة للملك أو الملكة، أو وريث العرش الملكي أو زوجته ،  وتم اعتماد هذه الأحكام في اللوائح القضائية المؤرخة في 1881. من الآن فصاعدا ، فإن الاعتداءات بالشتيمة الموجهة صوب العرش الملكي هي جرائم مثل تلك المعمول بها ضد الأشخاص من المنتسبين للسلطة العامة (ضباط الشرطة أو القضاة) .

ومن بين الأمثلة التي عاقبت بها المحاكم الهولندية في قضايا سب طالت العرش الملكي، نحيل هنا إلى الشخص الذي رمى بكيس ماء موجه صوب فيليهم ألكسندر ملك هولندا منذ 30 أبريل/نيسان 2013. هو أكبر أبناء الملكة بياتريكس ملكة هولندا وزوجها الأمير كلاوس. وماكسيما في حفل زفافهما، وكان ذلك في العام 2015.وتمت معاقبة هولندي بعمر 44 عاما، بالسجن لثلاثين يوما، بعد أن وصف الملك بأنه قاتل ومغتصب وسارق..عبر فيسبوك. مثال آخر،على عقوبة بسبب كتابة اللعنة الملك” عبارة كتبت على جدران القصر الملكي في أمستردام في عام 2015.

ويعتبرالمشرعون الهولنديون أن قانون التجريم،يحد من حرية التعبير وتم التفكير في تعديل الإجراء القانوني بداية العام 2016، بناء على مقترح قدمته النائب في البرلمان الهولندي،كيس فرهوفن. وإذا تم اعتماد مشروع القانون يمكن لأفراد العائلة المالكة من الدفاع عن حقوقهم، في مواجهة التشهير و السب والشتم عن طريق تقديم شكوى مثل أي مواطن آخر . وقال نائب الحزب المسيحي الديمقراطي كريس فان دام “من غير المعقول رؤية الملك يذهب بالدراجة الى مركز الشرطة ليقدم شكوى تظلم.

وكلات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!
إغلاق